×
​بما يخدم الشركات ويعزز الاقتصاد؛ لجنة الإفلاس تعقد ورشة عمل بالتعاون مع وزارة التجارة الأمريكية

بحضور أكثر من 70مشارك من مختلف الجهات ذات العلاقة اختتمت أعمال اليوم الأول لورشة عمل "تطبيقات الإفلاس وفقًا لنظام الإفلاس في المملكة وأمريكا" والتي تعقدها لجنة الإفلاس بالتعاون مع وزارة التجارة الامريكية لمدة يومين.

 

 أهداف الورشة 

وتهدف هذه الورشة إلى تعزيز الممارسات التطبيقية المثلى في إطار تطبيق نظام الإفلاس، وتقوية البنية التحتية للنظام من خلال استعراض بعض الحالات الدراسية لإعادة الهيكلة والتصفية لبعض الشركات في العالم.

 

نظام الإفلاس

يعنى نظام الإفلاس بمؤشر تسوية حالات الإفلاس، وهو أحد (10) مؤشرات أساسية تقيس سهولة ممارسة الأعمال في كل دولة. ويهدف لحماية المنشآت الاستثمارية ومنحها فرصة لاستمرار النشاط.

 

التعامل مع الخضوع لنظام الإفلاس

إن خضوع الشركات لأنظمة الإفلاس لا يعد أمرًا سلبيا بل يعد من نضج الأنشطة الاقتصادية لأي دولة. واستعرضت أمثلة لكبرى الشركات الأمريكية التي تقدمت إلى المحاكم للخضوع لإجراءات الإفلاس سواء لإعادة الهيكلة أو التصفية، ولم يمنع ذلك الشركات من الاستمرار في النشاط أو فقد الثقة به من قبل المتعاملين معه، الأمر الذي يتبين معه أن التعامل مع نظام الإفلاس يعد ظاهرة صحية في أي من المجتمعات الاقتصادية. ​​​